المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء

الأرشيف

إغلاق

الاماراتية تفتح خط دبي بودابست




البيان / أطلقت طيران الإمارات، الناقلة العالمية التي تربط فيما بين الناس والأماكن وتدعم التجارة والأعمال في مختلف أنحاء العالم، خدمة يومية جديدة من دون توقف بين دبي والعاصمة الهنغارية بودابست.
وسافر على الرحلة الافتتاحية سعادة زولتان جانكسي، سفير هنغاريا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة ومجموعة من رجال الأعمال، وعدد من مسؤولي طيران الإمارات. وكان في استقبال الطائرة لدى وصولها إلى مطار بودابست الدولي، جوست لامرز، الرئيس التنفيذي للمطار وعدد من مسؤولي مؤسسات السياحة والسفر وممثلي وسائل الإعلام المحلية.
وقال تيري أنتينوري، النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات الرئيس التنفيذي للدائرة التجارية: "سوف تسهم خدمتنا اليومية الجديدة إلى بودابست في تحفيز النمو وتوفير فرص جديدة للتجارة والسياحة في هنغاريا، وذلك من خلال تعزيز ارتباطها بخدمات جوية مع مختلف محطات شبكة خطوطنا عبر مركزنا في دبي، إلى جانب تسهيل حركة السياح ورجال الأعمال بين هنغاريا ومختلف الوجهات العالمية لطيران الإمارات".
وأوضح أنتينوري بقوله: "ستعزز الرحلة اليومية الجديدة لطيران الإمارات روابط بودابست مع العالم، وتتيح للأعمال والأفراد في هنغاريا وصولاً سهلاً إلى أكثر من 60 وجهة ضمن شبكة طيران الإمارات في الشرق الأقصى وأستراليا ونيوزيلندا وغرب آسيا والمحيط الهندي والشرق الأوسط، ما سيدعم بفعالية أهداف هنغاريا بإنشاء روابط أكثر قوة مع الشرق، وتحفيز نمو التجارة والسياحة مع مختلف مناطق العالم".
وأضاف أنتينوري قائلاً: "كلنا ثقة من أن خدمات طيران الإمارات المتميزة الحائزة جوائز عالمية رفيعة ستحظى بتقدير المسافرين الهنغاريين، ويسعدنا منحهم إمكانيات أفضل للوصول إلى شبكتنا العالمية، بما في ذلك زيارة دبي، والتمتع بما تضمه من معالم فريدة وعوامل جذب سياحي تشمل بنية فندقية فائقة الحداثة، ومراكز تسوق عالمية المستوى، وطبيعة خلابة تشمل الشواطىء الجميلة والصحراء الساحرة".
ورحب جوست لامرز، الرئيس التنفيذي لمطار بودابست بوصول رحلة طيران الإمارات الافتتاحية قائلا: "يسعدنا أن نحتفل بإنجاز جديد في مسيرة تطور مطارنا وصناعة الطيران في بلادنا. ذلك أن الارتباط مع ناقلات جوية ذات مستوى عالمي يعد أمراً حيوياً لسوق سريعة النمو كبودابست، ونحن سعداء لقيام طيران الإمارات بتشغيل رحلة يومية بطائرة عريضة الهيكل بين بودابست ودبي، ما يزودنا بروابط متميزة عبر مقر الناقلة في دبي".
وأضاف لامرز بقوله: "يأتي تدشين الخدمة الجديدة في توقيت مثالي، مع ارتفاع أعداد السياح العالميين القادمين إلى بودابست بمعدلات تفوق معدلات النمو المسجلة في غالبية الوجهات الأوروبية، والتوقعات بمواصلة تحقيق اقتصادنا معدلات نمو قوية، ونحن نتطلع إلى أن تستخدم طيران الإمارات في المستقبل القريب طائرات ذات سعة مقعدية أكبر على هذا الخط".
وستعطي الخدمة اليومية الجديدة دفعة قوية لصناعة السياحة والسفر في بودابست، التي يزورها أكثر من 3.4 ملايين سائح سنوياً، وتعد إحدى أجمل المدن الأوروبية، بفضل تنوع معالم الجذب السياحي فيها بما في ذلك العديد من المعالم الأثرية والمواقع المدرجة على قائمة التراث العالمي، ومراكز تسوق وأسواق ومطاعم تقدم أشهى الوجبات المحلية والعالمية.
وتتيح هذه الخدمة اليومية للإمارات للشحن الجوي، ذراع الشحن في طيران الإمارات، توفير طاقات شحن حيوية قدرها 12 طنا في كل إتجاه. ومن المتوقع أن تشمل الصادرات من هنغاريا المنتجات الكيميائية المتجهة إلى آسيا والمحيط الهادي. في حين يتوقع أن تشمل الواردات من آسيا أشباه الموصلات وأجهزة الاتصالات ومكوناتها والأجهزة الإلكترونية والمستلزمات الشخصية والمنزلية.
ويتزامن إطلاق خدمة طيران الإمارات الجديدة إلى بودابست مع افتتاح مركز اتصال عملاء طيران الإمارات في المدينة في 28 أكتوبر، وقد استثمرت الناقلة ملايين الدولارات في المركز الذي يستخدم أحدث التقنيات.
ويعد الاقتصاد الهنغاري خامس أكبر اقتصاد في منطقة شرق ووسط أوروبا. وقد عملت السياسة الاقتصادية التي تتبناها هنغاريا، وهي سياسة "الانفتاح على الشرق"، على توطيد الأواصر بينها وبين دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تعد أكبر شريك تجاري عربي لهنغاريا، حيث يقدر حجم التجارة البينية السنوية بين البلدين بنحو 1.2 مليار دولار أميركي.
وتستوعب طائرة الإيرباص A330-200 نحو 278 مسافراً بتوزيع الدرجتين (251 مقعداً في الدرجة السياحية و27 مقعداً في درجة رجال الأعمال). وتقلع رحلة طيران الإمارات رقم "ئي كيه 111" من مطار دبي الدولي يومياً عند الساعة 8:20 صباحاً*، لتصل إلى مطار بودابست الدولي في الساعة 11:35 ظهراً*. في حين تغادر رحلة العودة "ئي كيه 112" بودابست الساعة 3:05* بعد الظهر لتصل إلى دبي الساعة 11:30 ليلاً*.
ويعمل لدى طيران الإمارات حالياً، 171 موظفاً هنغارياً، بمن فيهم 124 مضيفة ومضيفاً وتسعة طيارين.
وسوف يتمتع الركاب في جميع الدرجات بمختلف البرامج الترفيهية عبر نظام طيران الإمارات المبتكر للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice الحائز جوائز عالمية، والتي تشمل أحدث الأفلام والبرامج التلفزيونية والموسيقية والألعاب. إلى جانب إمكانية ارسال واستقبال الرسائل النصية القصيرة والبريد الإلكتروني وإجراء اتصالات هاتفية عبر الأقمار الصناعية.
وعلاوة على ذلك، يحظى المسافرون على رحلات طيران الإمارات بوزن سخي للأمتعة المجانية يبلغ 30 كيلوغراماً للمسافرين في الدرجة السياحية و40 كيلوغراماً للمسافرين في درجة رجال الأعمال.

قد يعجبك أيضا